الملتقى التربوي ©

الملتقى التربوي © (http://www.sef.ps/forums/)
-   اللغة العربية (http://www.sef.ps/forums/forumdisplay.php?f=16)
-   -   جميع طلباتكم واستفساراتكم بخصوص قسم اللغة العربية (http://www.sef.ps/forums/multka64707/)

أسمى الأماني 03-04-2011 04:43 PM

ممكن تحليل من خطبة للسيدة عائشة ترثي اباها

رأفت 1990 03-04-2011 08:17 PM

تعبير عن اللغة العربية
 
[motr][motr1] ممكن لو سمحتو تعبير عن موضوع "" اللغة العربية ""
شكرا .[/motr1][/motr].

محمود الذكي 03-04-2011 09:51 PM

تفضل
أمة بلا لغة هى أمة بلا كيان , كيف نحافظ على لغتنا العربية الجميلة وما التحديات التى تواجه اللغة العربية فى العصر الحديث ؟
* الأفكــــار :



1) واقع الأمة العربية . 2) هل علاقة الأمة باللغة العربية قوية . 3) نحن امة لا تتكلم لغتها . 4) ما التحديات التى تواجه اللغة العربية ؟ 5) كيف نحافظ على لغتنا ؟ 6) نريد حب اللغة والتحدث بها . 7) الخاتمة .
--------------------------------------------------------------------------------------------
الموضــــــوع

Bقم انظر ما جرى يا ( سيبويه ) لقد ذهبت وجاء بعدك ( جهلويه ) فأصبح فى قضايا الناس يفتى ويرجع فى مشاكلها إليه . . . ترى لو بعث اليوم عالم من علماء اللغة العربية القدماء مثل : الخليل بن أحمد أو أبو الأسود الدؤلى أو الجاحظ أو علماء اللغة العربية فى العصر الحديث مثل : الرافعى وحسين والعقاد هل يرضيهم ما يحدث للغة العربية لغة الضاد ... لغة القرآن ... لا والله فبعض العرب يتحدثون العامية المشينة والبعض يتحدث الانجليزية والفرنسية وجاهة ومظهرا اجتماعيا ولكنها ( عقدة الخواجة ) , ترك العرب السلام عليكم ... وصباح الخير ... وكيف حالك ويستخدمون أساليب أخرى أجنبية فمنهم من يقول ( بون جور ) ومنهم من يقول ( شالو ) والآخر يشكر قائلا ( ميرسى ) و ( سانكس ) بدل من قول جزاك الله خيرا أو أشكرك , ولست أدرى أيها السادة لماذا نخاصم اللغة العربية ؟! هل هى فقيرة ؟! أم قبيحة أم على غير المستوى ؟! .
وما أصدق ما قاله ( حافظ إبراهيم ) عن حال اللغة العربية فى الوطن العربى وأن اللغة تنادى أهلها ليتحدثوا بها ولكن لا حياة لمن تنادى فقال فى قصيدته ( مصر تتحدث عن نفسها ) :
رجعت لنفسى فاتهمت حصاتى *** وناديت قومى فاحتسبت حياتىرمونى بعقم فى الشباب وليتنـى *** عقمت فلم أجزع لقول عداتىولدت ولما لم أجــــــد لفرائسى *** رجالا أكفاء وآدت بناتـــــــىأنا البحر فى أحشائه الدر كامن *** فهل ساألوا الغواص عن صدفاتىأرى برجال الغرب عزا ومتعة *** وكم عز أقوام بعز لغـــــــــــــات
وعندما ندافع عن اللغة العربية إنما ندافع عن ديننا وعروبتنا وأنفسنا , فأين اللغة العربية فى حياتنا ؟ ! إذا تحدث المذيع فى التلفاز نسمع وابلا من الأخطاء النحوية وكذلك الصحفى وكذلك خطيب المسجد فما بالنا برجل الشارع .
ونحافظ على لغتنا من خلال المؤسسات التربوبة مثل المدرسة ينبغى أن نفسح الطريق أمام اللغة العربية فى المرحلة الابتدائية ولا نشارك اللغة الانجليزية فى هذه المرحلة حتى يتعلم التلميذ أصول اللغة العربية وفروعها , وكذلك نهتم بها فى الاذاعة المدرسية والمسجد وأن نحترم معلمى اللغة العربية وكل المعلمين .
قم للمعلم وفه التبجيلا *** كاد المعلم أن يكون رسولا
وكذلك الاعلام ودور العبادة ينبغى أن تهتم باللغة العربية وأن يعرف الاعلامى والخطيب بعض قواعد النحو البسيطة , وأخيرا مع أمنية كل أهل اللغة العربية وهى أن يدرس الطالب الجامعى باللغة العربية خاصة كليات الطب والهندسة مثلما فعلت كثيرا من الدول العربية مثل ( سوريا ) ولا يصح أن نتهم اللغة بالضعف أو الفقر ونسمع أخيرا إلى ما قاله المستشرق ( دنيان الفرنسى ) :
( من أغرب المدهشات أن تنبت تلك اللغة القوية وأن تصل إلى درجة الكمال وسط الصحارى عند أمة من الرحل تلك اللغة التى قامت أخواتها من اللغات بكثرة مفرداتها ورقة معانيها وحسن نظام مبانيها ) .

جمعة أبوعودة 03-05-2011 02:56 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسمى الأماني (المشاركة 2807134)
ممكن تحليل من خطبة للسيدة عائشة ترثي اباها

من خطب النساء
منخطبة السيدة عائشة ترثي أباها
أولا : من ناحية المضمون :

q الفكرة العامة :
عائشة ترثي أباها داعيةَ له ومبرزة مزاياه ومستغفرة له.
q الأفكار الرئيسية:
- دعاء عائشة لأبيها نتاتناأبيها .
- موقف أبي بكر من الدنيا والآخرة .
- مصاب الأمة بفقدان أبي بكر.
-القرآن يعد بتعويض الإسلام عن أبي بكر.
- صبر عائشة على رزئها واستغفارها لأبيها.
- أبو بكر يفضل غيره في قيامه بأمر الدين.
- وداع عائشة لأبيها.
q الحقائق:
كتاب اللَه ليعد حسن العوض عنك . ( حقيقة دينية )
q الآراء:
نضّر اللَه وجهك/ شكر اللَه صالح سعيك/ كنت للدنيا مذلاَ بإدبارك عنها / وللآخرة معزاَ بإقبالك عليها /أجلّ الحوادث بعد رسول اللَه رزؤك / أعظم المصائب بعده فقدك / أنا أستنجز موعود اللَه بالصبر فيك / لئن قاموا بأمر الدنيا لقد قمت بأمر الدين لما وهى شعبه / وتفاقم صدعه / ورجفت جوانبه /غير قالية لحياتك / لا زارية على القضاء فيك .
q المفاهيم :
الرثاء/ الإخلاص / الصبر
q المبادئ :
وعد الله حق /

q القيم والاتجاهات :
الإيمان / الصبر / العزيمة.
- تفضيل العمل من أجل الآخرة على الدنيا .
- ذكر محاسن موتانا.
- الإيمان باللّه وقدرته.
- الصبر على ما يصيبنا.
- طلب المغفرة من اللَه - سبحانه - .
- الرضا بقضاء اللَه وقدره.
q المواقف :
- موقف عائشة من موت أبيها : تصبر على رزئها / تدعو لأبيها / تعدد مناقبه / تستغفر له.
- موقف أبي بكر من الدنيا والآخرة : مذل للأولى مدبر عنها / معز للثانية مقبل عليها.
- موقف أبي بكر من أمر الدين : قام به لما وهى شعبه وتفاقم صدغه ورجفت جوانبه.

ثانيا : من حيث الشكل :

q المفردات الجديدة : ( بالإضافة لما فسر في الكتاب )
مذل / معز / إقبال / أجلَ / العوض/ وهى .
q التراكيب :
وقفت على / رضي عنه / شكر لـ / مذلا لـ / إدبار عن / معزاَ لـ / إقبال على / يعد بـ/ الصبر في/ العوض عن / استنجز بـ / استقضي بـ / قاموا بـ / قمت بـ / قالية لـ / زارية على/ القضاء في.
q الأساليب:
الدعاء : رضي اللَه عنه / رضي اللَه عنها / نضر اللَه وجهك / شكر اللَه صالح سعيك/ عليك سلام
اللَه.
النداء : يا أبت
التوكيد: بـ( اللام ) : لقد/ ليعد/ لئن.
بـ( قد ) : لقد /
بـ( إن ) : إن كتاب اللَه ليعد/
التفضيل : أجل الحوادث / أعظم المصائب.
الشرط : لقد قمت بأمر الدين لما وهى شعبه / لما توفى أبو بكر وقفت على قبره السيدة عائشة.
q دلالة الألفاظ:
يا أبت / نضر الَله وجهك / كنت للدنيا مذلاَ بإدبارك عنها / كنت للآخرة معزاَ بإقبالك عليها / وهى شعبه.
q الأنماط اللغوية :
أما لئن قاموا بأمر الدنيا لقد قمت بأمر الدين.
أما لئن ............................ لقد ............................... .

q جمال التعبير:
وقفت على قبره / نضر الله وجهك / كنت للدنيا مذلاَ / بإدبارك عنها / للآخرة معزاَ / بإقبالك عليها / قاموا بأمر الدنيا / قمت بأمر الدين / وهى شعبه / تفاقم صدعه / رجفت جوانبه.

q التكامل مع فروع اللغة العربية :
قواعد اللغة العربية:
الفعل المبني للمجهول : توفي/
اسم الفاعل : صالح / مذل / معز / قالية / زارية /
اسم المفعول : موعود / مصائب ( مصيبة ).
المصدر : سعي / إدبار / إقبال / رزق / الصبر/ حسن / عوض / استغفار/ سلام / توديع / قضاء.
كان و أخواتها : كنت للدنيا مذلا / ( كنت ) للآخرة معزاَ / كان أجلّ الحوادث .. رزؤك / ( كان )
أعظم المصائب ........ فقدك.
الإملاء :
الهمزة المتوسطة :عائشة / لئن / رزؤك / المصائب.
الهمزة المتطرفة : القضاء.
الألف في نهاية الكلمة : تعالى / الدنيا / وهى .
التعبير:
كتابه مرثية عن صديق لك استشهد .
الخط :
( حرف العين )
( فعليك سلام الله توديع غير قالية لحياتك و لا زارية على القضاء فيك ) .










التحليل النقدي ( القراءة الناقدة )

q أهمية الموضوع :
الخطبة فن أدبي كانت له مكانة رفيعة في الجاهلية ،وصدر الإسلام وكانت تتباهى القبيلة بخطبائها -بالإضافة إلى شعرائها - فهم الذين يروون أيامها ومفاخرها ، ولا زالت تحظى حتى اليوم بمكانة خاصة ، فهي سلاح الرؤساء ، وأدوات إقناعهم لشعوبهم ، وبها يتم عرض الأفكار والتأثير فيهم ،ويستخدمها رجال الدين لتعريف المواطنين بتعاليم دينهم وتوجيهات خالقهم . والرثاء فن أدبي ، يعدد فيه الأديب مناقب الفقيد وحسناته ، داعياَ له برحمة من الله ومغفرة ، مستخدماَ في ذلك الشعر أو النثر(الخطبة ) . وإذا كانت الخطبة السياسية أو الدينية تخاطب الجمهور وتعتمد اللغة السهلة البسيطة التي تؤدي الغرض في نقل رسالة الخطيب ، فالخطبة في الرثاء ، تتحدث إلى الميت وعنه ، لذا قد يعمد صاحبها إلى الارتقاء بأسلوبها ، حتى لتصبح قطعة أدبية راقية .
والخطبة فن أدبي ، نرى ضرورة أن يلم به أبناؤنا .
q الأفكار:
بدأت السيدة عائشة- رضي الله عنها - خطبتها بالدعاء لأبيها ( نضر الله وجهك وشكر لك صالح سعيك) مفسرة سبب ذلك ومادحة لسلوكه ( فلقد كنت للدنيا مذلاَ بإدبارك عنها ، وللآخرة معزاً بإقبالك عليها ) ثم تتحدث عن عظم مصابها والأمة بفقدانه( كان أجل الحوادث بعد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - رزؤك ، وأعظم المصائب بعده فقدك )وعن وعد الله بحسن العوض ( إن كتاب الله ليعد بحسن الصبر فيك حسن العوض عنك ) وما دام هذا وعد الله فما عليها - عائشة - إلا العمل على تنفيذه ( أنا أستنجز موعود الله تعالى بالصبر فيك ) بل (وأستقضيه بالاستغفار لك ) ثم تعود لتبين بعض مناقبه ، وكأنها تفسر قولها (كنت للدنيا مذلاَ............ وللآخرة معزاً ) فتقول ( أما لئن قاموا بأمر الدنيا لقد قمت بأمر الدين ) ، وهي مهمة ليست سهلة بل ويزيد من صعوبتها حال المسلمين يومها (لما وهى شعبه ، وتفاقم صدعه ، ورجفت جوانبه ) وتنهي خطبتها داعية ومودعة له (عليك سلام الله توديع غير قالية لحياتك ) العامرة بكل مفخرة (ولا زارية على القضاء فيك ) فهو قضاء الله سبحانه ، وله في ذلك حكمته.
q الأسلوب وطريقة العرض :
الخطبة المرثية قطعة أدبية راقية ، قليلة الكلمات ،غنية بما احتوته من أفكار ودلالات ، تحمل شحنة عاطفية صادقة وقوية فالمرثي والدها خليفة الرسول وصديقه وأول من أسلم من الرجال ، والراثية ابنته زوج رسول الله وتلميذته ، وأستاذها ومربيها الرسول - صلوات الله عليه - الذي يقول عن نفسه : " أدبني ربي فأحسن تأديبي " فألفاظها وتعابيرها تحتاج إلى وقفات لتفهمها وإدراك أبعادها .
تبدأ رضوان الله عليها خطبتها بتوجيه الحديث إلى أبيها -المتوفى - داعية له ( نضر الله وجهك يا أبي )، ونضر تعني نعمة وحسن وجمل ، ونضره الله جعله ناضراَ فالتضعيف هنا للتعدية ، ومع أن الفعل ( نضر ماض في صوغه ، إلا أنه مستقبل في دلالته ، فالجملة (نضر الله وجهك ) دعائية ، ووقفت السيدة عائشة في ربط النضارة بالوجه فهو أظهر أجزاء الجسم النضارة ، وإذا نضر الله وجه - أبي بكر- فهذا يعني رضاه عنه وعن أفعاله ، ومن يحوز على رضاء الله ، نعم برضاه ورضوانه وتختلف ، (نضر الله وجهك ) عن ( رضي الله عنك ) إذ تحمل الأولى بالإضافة إلى الرضا تحويل الرضا إلى عمل (نضر الله وجهك ). وتحدد المخاطب ( يا أبت ) وهو نداء غرضه التحبب والتقدير ، و( يا أبت ) أصلها ( يا أبي ) حذفت الياء وعوض عنها بتاء التأنيث التي جاءت مبنية على الكسر وقد تبني على الفتح وفي القليل على الضم ، ويعرب المنادى بالنصب الظاهر لأنها في حكم المنادى المضاف .
وتكمل السيدة عائشة - رضي الله عنها- ( شكر لك صالح سعيك ) وهي جملة دعائية أخرى معطوفة على سابقتها ، وشكر - هنا - بمعنى أثاب وكافأ ، وفي ( لك ) تخصيص الشكر ولا بد لهذه الإثابة من داع فتقول ( صالح سعيك ) والأصل ( سعيك الصالح ) ، وليس المقصود بسعيك الصالح أن هناك سعيا غير صالح يقابله ، بل هي صفة تفيد التوكيد ، فهي تؤكد صلاح سعي أبيها ، والأصل أن تعرب( سعي ) مفعولاً به للفعل شكر ، ومع أن تقديم النعت على المنعوت يجعله حالاَ ، إلا أن (صالح )هنـا لا تعرب حالا بل مفعولاً به و ( سعيك ) مضافاً إليه ، لأن المفعول به من المكملات الأكثر أهمية وضرورة للجملة من الحال .
تبين السيدة عائشة رضي الله عنها لماذا استحق أبوها هذا الشكر وهذه الإثابة فتقول ( فلقد كنت للدنيا مذلا بإدبارك عنها ) ، وتأكد حديثها بمؤكدين ( اللام ، قد ) ونتساءل ، إذا كانت السيدة عائشة تدرك صدق قولها ، وإذا كان المخاطب ميتا ، فلا يحتاج إلى إزالة شكه ، ولو كان حياَ لكان مدركاً إدراك عائشة بصدق قولها وصدق موقفه من الدنيا ، فما الغرض من التوكيد هنا ؟ وما الغرض من الإتيان بأكثر من مؤكد ؟ قد يكون هذا تعبيرا عن حالتها النفسية والانفعالية في ذلك الموقف الصعب موقف وداع الأمة الإسلامية لخليفتها ، وموقف الابنة من رحيل أبيها ، وتقدم ما حقه التأخير ( كنت للدنيا مذلاَ ) فـ ( الدنيا ) معمول لـ ( مذلا ) وحقها التأخير وقدمت لتظهر أن ما يعزه الآخرون ويقدرونه ( الدنيا ) مذلول عنده ، وهو لا يتجاهل مغريات الدنيا فحسب ، ولا يكتفي بالابتعاد عنها فقط ، بل يولي مدبراَ عنها ، وكأنه يطلب النجاة من تأثيراتها ، وتقابل عائشة بين إدباره عن الدنيا بإقباله على الآخرة ( وكنت للآخرة معزا بإقبالك عليها ) والمعزة حالة نفسية وعاطفية ، فالإقبال على الآخرة - بالإضافة لكونه مطلب ديني - يتفق ورغباته وميوله وتطلعاته، فهو يقبل على الآخرة محباَ ومعزاَ لها -لا كارهاَ - كما أن لفظة ( إقبال) تفيد هي الأخرى الرغبة والرضا ، والمقابلة - هنا- بغرض إبراز المعنى .
وتكمل السيدة عائشة قولها ( ولئن كان أجل الحوادث بعد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - رزؤك) ، و(الواو) للاستئناف ، و (اللام ) لام القسم وتفيد التوكيد و( إن ) حرف شرط ، وأجل تعني علو المكانة والأهمية ، بينما أعظم تعني الضخامة المادية أو المعنوية ، لذا اختارت السيدة عائشة ( أجل للحوادث ) فهي أعلاها وأرفعها وأكثرها أهمية بعد الرسول -عليه الصلاة والسلام - ، واختارت ( أعظم للمصائب )فهي ضخمة ثقيلة على من يتلقاها.
و( أجل الحوادث بعد الرسول رزؤك ) وبعد كلمة ( بعد ) كلام محذوف تقديره (بعد حادث رزء الرسول ) ، والرزء المصيبة ( بفقد عزيز علينا ) ، ورزء الرسول ما حل بنا من مصيبة بفقد الرسول ، و (رزؤنا بك أو فيك ) تعني أنك سبب مصيبتنا وفاعلها ، ولا تعني أنك مصاب بالرزء - المصيبة. وهل أكبر مصيبة على الأمة من فقد خليفتها الصالح الذي أذل الدنيا وأعز الآخرة ، وتكمل ( وأعظم المصائب بعده فقدك ) والعبارة توكيد بالمعنى وهي تشير إلى حال السيدة عائشة عند إلقائها الخطبة ، وما هي فيه من حزن وانفعال .
وتقول ( إن كتاب الله ليعد بحسن الصبر فيك حسن العوض عنك ) والجملة جواب القسم الذي يسبق الشرط وتشير إليه اللام في لئن ، أما جواب الشرط المحذوف ، ولا تصلح الجملة جواباَ للشرط ، لأن جملة جواب الشرط إذا كانت اسمية وجب ارتباطها بالفاء. وعليه تصبح العبارة مؤكدة بثلاث مؤكدات (لام القسم ، إن ، واللام المزحلقة في ليعد ) والتوكيد هنا كسابقه يظهر حالتها النفسية والانفعالية . واستخدمت كتاب الله لتشير إلى وجود آيات قرآنية تحمل وعد الله ، أن يعوض هذه الأمة عوضاَ حسناَ إذا أحسنا الصبر فيك ، فالله - سبحانه وتعالى- يعلمنا الصبر ويطالبنا به، ومن الآيات التي تحمل هذا الوعد ما ورد في سورة الرعد "والذين صبروا ابتغاء وجه ربهم وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سراً وعلانية ، ويدرءون الحسنة السيئة أولئك لهم الدار ، جنات عدن يدخلونها ومن صلح من آبائهم وأزواجهم وذرياتهم والملائكة يدخلون عليهم من كل باب سلام عليكم بما صبرتم ، فنعم عقب الدار " ولم تتحدث عائشة عن الصبر بل عن ( حسن الصبر ) فكيف يكون حسن الصبر في أبي بكر ، أبالإيمان بأن ما أصابنا ما كتب الله لنا والترحم عليه أبمراجعة حياة الفقيد والتعلم وأخذ العبر ؟أم بالعمل واستكمال ما بدأ من صالح الأعمال؟ أم …………أم بها جميعاً .
فإذا أحسنا الصبر ، أحسن الله العوض ، وقد يكون حسن العوض خاصاَ بأبي بكر : ينزله منزلة عالية في فردوسه ، وقد يكون حسن العوض خاصاَ بالمسلمين كافة : يخلفه بخليفة صالح عادل ، وقد يكون خاصاَ بأسرته أو أهل عشيرته ....... وقد يكون شاملا لذلك كله . وقد يرى البعض أن العبارة تحمل معنى الشرط : إذا أحسنتم الصبر أحسن الله العوض ، فحسن العوض مرتبط ونتيجة لحسن الصبر ، وليس الأمر بظاهره فالله يعد بحسن العوض إذا أحسنا الصبر ، والله قد يحسن العوض إذا لم نحسن الصبر ، فحسن العوض واقع إذا أحسنا الصبر ، وقد يقع إذا لم نحسنه ، لأن الله يريد لهذه الأمة أن تعوض بعوضَ صالح ، لكن العبارة تحمل دعوة لنا لنصبر صبراَ حسناَ .
والوعد - بحسن العوض- يحتاج إلى من يقوم به : يحتاج على الصابرين ، لذا تقول السيدة عائشة (وأنا أستنجز موعود الله – تعالى- بالصبر فيك وأستنجز أطلب إنجاز وهي هنا بمعنى أدعو الله إلى إنجاز ، فهي لا تملك أن تطلب من الله إلا على سبيل الدعاء ، أن ينجز موعوده. فبما وعد الله ؟وعد بحسن العوض عن أبي بكر ، واستخدمت اسم المفعول (موعود)، واسم المفعول يدل على من وقع عليه الفعل ، والله وعد بــ ( حسن العوض ) ، فحسن العوض موعود الله وكأنها قالت ( أنا أستنجز حسن العوض عنك بالصبر فيك ) ولكنها فضلت التعبير بـ ( موعود الله ) لما يحمل من معنى بإضافته إلى لفظ الجلالة .
وتقول : ( وأستقضيه بالاستغفار لك ) والمعنى أدعوه لأن يغفر لك واستقضيه تعني أطلب حكمه وقضاءه ، ونحن لا نطلب الحكم والقضاء إلا من العادل ، وهل هناك أعدل من الله سبحانه ، لذلك فنحن ندرك أنه سيستجيب لطلب المغفرة لك . وبعد ذلك كلام محذوف فضلت السيدة عائشة ألا تذكره في هذا الموقف وتقديره ( ذنوبك وخطاياك )وتنتقل مرة أخرى إلى ذكر مناقب الفقيد بإظهار الفرق بينه وغيره وكأنها تستكمل حديثاَ سابقاَ : ( لقد كنت للدنيا مذلاَ .......... )
تقول : ( أما لئن قاموا بأمر الدنيــا لقد قمت بأمر الدين ) ، و ( أما )هنا ليست شرطية فالشرط أداته هنا ( إن ) لكنها تفصيلية لعقد المقارنة المطلوبة واللام في ( لئن )لام القسم ، والقسم يفيد التوكيد ، و ( إن ) شرطية و (قاموا بأمر الدنيا ) تعني تولوا وحصروا اهتمامهم بأمر الدنيا أي بمتاعها ، ( لقد قمت بأمر الدين ) لقد وجهت كل اهتمامك وأوقفت حياتك على أمر الدين : أي نشره والعمل وفق تعاليمه وسنن رسوله والوقوف في وجه متع الحياة مهمة صعبة استمد لها أبو بكر القوة من إيمانه العميق ، ويزيد من صعوبة موقف أبي بكر الظروف السائدة زمن توليه الخلافة و ( لقد قمت بأمر الدين لما وهى شعبه ) ، ولما بمعنى ( حينما ) وتعرب ظرفاَ ، ويمكن اعتبارها ظرفية شرطية ويكون جواب الشرط محذوف يفسره ما سبقه ، و (وهى ) تعني ضعف وبلى وتمزق والهاء في( شعبه ) تعود على الدين ، فالضعف لم يصب الدين ولم يمزقه ولكنه أصاب شعبه من المسلمين ، ولا يفهم من وهي شعبه أنه قد ضعف بحيث كانت مهمة أبي بكر سهلة بل ضعف تمسكه بالدين الإسلامي وزاد تمسكه بأمور الدنيا مما يضيف صعوبة أخرى هذا وجملة ( لقد قمت بأمر الدين لما وهى شعبه ) جواب القسم بـ ( اللام ) لا الشرط بـ ( إن ) لأن القسم أسبق من الشرط ، ولأن جواب الشرط إذا بدئ بـ (قد ) وجب اقترانه بالفاء،وتعطف على (وهى شعبه) قولها ( تفاقم صدعه )و ( تفاقم ) تعني تعاظم ووزن ( تفاعل ) يفيد التكثير التدريجي و ( صدعه ) تعني شقه وتدل على ما أصابهم من تباعد وتفرق والهاء في (صدعه ) لا تعود على الدين بل على الشعب ، وتكمل ( ورجفت جوانبه ) في إشارة إلى كثرة الطامعين الذين أخذوا ينهشونه للقضاء عليه ، وفي صيغة الجمع ( جوانبه ) إشارة إلى تعدد الطامعين وإحاطتهم به .
وتختم خطبتها بالدعاء ثانية له ( فعليك سلام الله ) وفي تقديم (عليك ) تخصيص وسلام الله تعني رحمته وغفرانه ، وتودعه ( توديع غير قالية لحياته ) و ( توديع ) جاءت منصوبة على المفعول المطلق لفعل محذوف ، وهي غير مبغضة لحياته لأنها تعلم أنها حياة ملؤها الإيمان والعمل الصالح للدين والأمة وتكمل ( ولا زارية على القضاء فيك ) واستخدمت ( لا ) كاسم بمعنى ( غير ) لذا جرت (زارية ) بها ، و(زارية ) تعني عاتبة على قضاء الله فيك ، فقد أديت ما كلفت بأدائه على أحسن وجه .
هذا ونجد في خطبة عائشة أنها بدأت بالدعاء له ثم ما ميزه عن غيره ، وعظم مصابها والأمة بفقدانه ، ووعد الله بحسن العوض عنه ، ثم أهم إنجازاته واختتمت بالدعاء له وتوديعه صابرة مؤمنة .



أسئلة تتناول مهارات التفكير العليا لدرس ( من خطب النساء )
1-( لما توفي أبو بكر الصديق- رضي الله عنـه- وقفت علـى قبره السيدة عائشة أم المؤمنين- رضي الله عنها - )
q ( لما توفي أبو بكر الصديق ) :
- الفعل ( توفي )مبني للمجهول . ما الغرض من بنائه على هذه الصورة ؟
أعد كتابة الجملة السابقة بعد بناء فعلها للمعلوم مغيراً ما يلزم .
q ( توفي أبو بكر الصديق ) , ( توفي الصديق أبو بكر ) .ابحث عن إعراب كلمة( الصديق ) في الجملتين السابقتين.
q بين معنى( وقفت ) في الجمل التالية:
- وقفت على قبره السيدة عائشة.
- وقفت احتراماً لمعلمي .
- وقفت على ما أراد معلمي قوله .
q ما الفرق في المعنى بين ( الصديق ) و ( الصادق ) ؟
q وقفت عائشة على قبر أبيها بعد فترة قصيرة من وفاته. ما دليلك على ذلك ؟

2- ( نضّر الله وجهك يا أبت ,و شكر لك صالح سعيك ).
q ما الغرض من قوله عائشة السابق ؟
q ما الغرض من النداء في ( يا أبت ) ؟
q أعرب ( يأبت ) ؟
q ما الغرض من التضعيف في ( نضرّ الله ) ؟
q ما قيمة ( لك ) في موقعها ؟
q ما معنى ( شكر ) في ( شكر لك صالح سعيك ) ؟
q ( شكر – الله – لك صالح سعيك ) ، ( شكر – الله – لك سعيك الصالح ). لماذا فضلت السيدة عائشة التعبير الأول ؟
q وفقت السيدة عائشة في ربط ( النضارة مع الوجه ) و( الشكر مع السعي ) . وضح ذلك .
q متى في رأيك يكون الوجه نضراً ؟
q لماذا اختارت السيدة عائشة (الوجه ) دون غيره لتدعو له بالنضارة ؟
q ( شكر الله صالح سعيك ) فهم بعض الطلاب من العبارة السابقة أن بعض سعي أبي بكر صالح و فهم آخرون أن سعي أبي بكر كله صالح ويستحق الشكر. إلى أي الرأيين أنت أميل ؟ ولماذا ؟

3- ( فلقد كنت للدنيا مذلا َبإدبارك عنها,وللآخرة معزاَ بإقبالك عليها )
q ( فلقد كنت للدنيا مذلا َ) . لماذا استخدمت السيدة عائشة أكثر من مؤكد في قولها السابق , مع أنها تخاطب أباها المتوفى ؟
q ( كنت للدنيا مذلا َ) , ( كنت مذلاَ للدنيا ) . لماذا فضلت السيدة عائشة التعبير الأول؟
q كيف يكون الإدبار عن الدنيا ؟
q بين الجمال في( كنت للدنيا مذلاً ) .
q ما علاقة ( بإدبارك عنها ) بما قبلها ؟
q ( إدبارك عنها ) ، ( ابتعادك عنها ) . هل تجد فرقاً في المعنى بين التعبيرين ؟ ولماذا ؟
q كيف يكون الإدبار عن الدنيا إذلالا َلها ؟
q ما قيمة تقديم ( الدنيا ) على عاملها ( مذلا ) ؟
q ما سبب نصب ( معزاَ ) في ( للآخرة معزاَ ) ؟
q كيف يقبل المرء على الآخرة ؟
q ما العلاقة بين ( كنت للدنيا مذلا بإدارك عنها ) و( للآخرة معزاَ بإقبالك عليها ) ؟ وما الغرض من هذه العلاقة ؟
q وضح موقف أبي بكر من الدنيا والآخرة ؟

4- ( ولئن كان أجل الحوادث بعد رسول اللَه - صلى الله عليه وسلم – رزؤك ، وأعظم المصائب بعده فقدك ) .
q ما العلاقة بين ( أجل الحوادث بعد رسول الله .....رزؤك ) و ( أعظم المصائب بعده فقدك ) ؟
q ( أجل الحوادث بعد ...... رسول الله ...... رزؤك ) . بعد كلمة ( بعد ) كلام محذوف . قدره .
q لماذا فضلت عائشة تقديم خبر كان ( أجل الحوادث )على اسمها ( رزؤك ) ؟
q عمدت السيدة عائشة إلى جذب السامعين لها . بين ذلك ؟
q لماذا فضلت السيدة عائشة استخدام ( رزؤك ) لا ( رزؤنا فيك) ؟
q هل تجد فرقا في المعنى بين ( أجل ) و ( أعظم ) ؟ وضح قولك ؟
q وقفت السيدة عائشة في إضافة ( أجل ) إلى ( الحوادث ) و ( أعظم ) إلى ( المصائب ) بين ذلك ؟

5- ( إن كتاب الله ليعد بحسن الصبر فيك حسن العوض عنك ).
q كيف يكون حسن الصبر في أبي بكر ؟
q من الذي يعده كتاب الله بحسن العوض ؟
q لماذا استخدمت السيدة عائشة أكثر من مؤكد في ( إن كتاب الله ليعد ....) ؟
q ( كتاب الله )، ( القرآن )لماذا رأت السيدة عائشة استخدام التعبير الأول ؟
q ما علاقة (حسن العوض عنك) بـ ( حسن الصبر فيك ) ؟
q العبارة السابقة تدعونا إلى............................................. أكمل بالمناسب .
q هل تعتقد أن ( حسن الصبر ) شرط لـ ( حسن العوض ) ؟ وضحي رأيك.
q أعد كتابة العبارة السابقة مستخدماً أسلوب شرط مناسباً .
q ( يعد بحسن الصبر فيك حسن العوض عنك ) ، ( يعد بالصبر فيك، العوض عنك ) . ما قيمة (حسن) في العبارة الأولى ؟

6- ( وأنا أستنجز موعود الله – تعالى- بالصبر فيك ، وأستقضيه بالاستغفار لك)
q ابحث عن آية قرآنية تؤكد فيها مضمون العبارة السابقة ؟
q ( أنا أستنجز ) ، ( أنا أنجز) . هل تجد فرقا في المعنى بينهما ؟وضح قولك.
q لماذا استخدمت عائشة اسم المفعول ( موعود ) لا المصدر( وعد )الله ؟
q كيف ستصبر عائشة على مصابها ؟
q المؤمن يصبر على ما يصيبه.هات حديثا نبويا يؤكد المقولة السابقة ؟
q ما قيمة صبر المرء له و للآخرين؟
q الصبر على ما يصيبنا دليل إيمان بين ذلك .
q ( وأستقضيه بالاستغفار لك ) الذي سيقوم بالاستغفار لأبي بكر (عائشة - الله تعالى - المسلمون )
q ضع كلمة ( أستقضي ) في جملة من تعبيرك ، لتحمل معنى غير الوارد في العبارة السابقة ؟
q ما الأمر الذي كانت عائشة تستقضيه فيه ؟
q لم يكن سبحانه بحاجة إلى صبر أحد لينفذ قضاءه فلماذا طالب بالصبر؟
q ما علاقة (الاستغفار) بـ ( قضاء الأمر ) ؟

7-( أما لئن قاموا بأمر الدنيا لقد قمت بأمر الدين لما وهى شعبه ،وتفاقم صدعه، ورجفت جوانبه ،فعليك سلام الله توديع غير قالية لحياتك ،ولا زارية على القضاء فيك ).
q ( أما لئن قاموا بأمر الدنيا لقد قمت بأمر الدين )
(أما في العبارة السابقة حرف ....(تنبيه - عرض - شرط)
q اللام في( لئن) ...... (لام الابتداء - لام الزحلقة - لام القسم ).
q ( قاموا بأمر الدنيا ) عبر عن المعنى الذي أرادته السيدة عائشة بلغتك الخاصة ؟
q أدخل كلمة ( قاموا ) في جملة من تعبيرك لتحمل معنى آخر غير الوارد في العبارة السابقة ؟
q رأى بعض الطلاب أن جملة ( لقد قمت بأمر الدين ) جواب لفعل الشرط ( قاموا ) ورأى آخرون أنها جواب لقسم محذوف . فأي الرأيين أصوب ؟ وضح قولك؟
q كيف يقوم المرء بأمر الدنيا ؟ وكيف قام أبو بكر بأمر الدين ؟
q يعتبر البعض ( لما ) في ( لقد قمت بأمر الدين لما وهى شعبه ) أداة شرط ، ويرى آخرون أنها ظرف زمان بمعنى (حين ) فما رأيك أنت ؟ وضح رأيك.
q ( لما وهى شعبه ) بين (وهى ) و( شعبه ) كلام محذوف . قدره.
q ما سبب (وهى شعبه ) ؟
q كان قيام أبى بكر بأمر الدين صعباَ دلل على ذلك .
q ما الذي أدى إلى صدع الشعب المسلم بعد وفاة الرسول ؟
q بين جمال التعبير في ( تفاقم صدعه ).
q ما قيمة إيراد المعطوفات (وهى شعبه ، تفاقم صدعه ، ورجفت جوانبه ) ؟
q اكتب تقريراً عن حال المسلمين زمن خلافة أبي بكر ؟
q ( فعليك سلام الله ) الجملة السابقة (دعائية - تقريرية - طلبية )
q ما قيمة تقديم (عليك ) في العبارة السابقة ؟
q أعرب (عليك) إعرابا كاملاَ .
q جاءت كلمة ( توديع ) منصوبة . فلماذا ؟
q متى نودع ونحن قالون ومتى نودع ونحن غير قالين ؟
q لماذا كانت عائشة غير قالية لحياة أبيها ؟
q يبدو صبر السيدة عائشة على رزئها واضحاَ في الخطبة .بين ذلك.

8-بين أهم خصائص خطبة الرثاء. كما تظهر في خط السيدة عائشة رضي الله عنها .
9-بين خصائص أسلوب السيدة عائشة ؟

جمعة أبوعودة 03-05-2011 03:33 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ازهار القدس (المشاركة 2805600)
لو سمحتوا شرح درس ليلى المريضة الصف الثامن

الدرس السادس
ليلى المريضة
للشاعر : جمال قعوار
أولاً : من حيث الشكل
1 ـ المفردات :
ليلى ـ زينب ـ المآق ( جمع مَوق ) ـ الأجداث ( جمع جَدَث ) ـ السماوة ـ كربلاء ـ طليل ـ باب الطاق ـ تموز ـ ليل المَحاق ـ السُّمّار ـ وتَر ـ السَّمر ـ قروح ـ تريق ـ الترياق
2 ـ التراكيب :
دلَّ على ـ روى بـِ ـ تُلقي في ـ أحلُمُ بـِ ـ يجيء من
3 ـ ضيط بنية الكلمات :
بِكربُلاء ( بضم الباء الثانية ) ـ المَحاق ( بفتح الميم ) ـ نَجمةٌ ( بفتح النون ) ـ طِيبٌ (بكسر الطاء وتسكين الياء بدون تشديد )
4 ـ الأساليب اللغوية :
v النداء : - يا أخت زينب
- تموز يصرخ : يا عراق تموز يصرخ يا عراق
- ليلى . . نصيبي في الهوى ألم الفراق
v النفي : - لا خبرٌ يسُرُّ ولا وتر .
-لا نغمةٌ لا نجمةٌ تُلقي شعاع الدفء في قلب السم
-لم أدرِ ما طيب العناق
v الاستفهام : - مَنْ دلَّ أسباب الذبول على حدائقنا فأرهقها الذبول ؟ واشتاقها قطرُ الندى فتكتَّم الوردُ الخجول ؟
- من أظمأ الغزلان في شطآن دجلة ؟
- من روى بالحزن غابات النخيل ؟
- من أقلق الأجداث في أرض السماوة ؟
- من أثار بكربلاء دماً طليل ؟
- من هاج نائحةً بباب الطاق ؟
- فهل يجيء من العراق ؟
v القصر ( نفي واستثناء ) : - لا شيء إلا خفق أفئدةٍ رِقاق
5 ـ دلالات الألفاظ والعبارات :
- ليلى المريضة بالعراق : دليل على ما أصاب العراق من محن بضرب المفاعل النووي .
- يا أخت زينب : دليل على التآخي بين العرب ، وما يصيب أحدهم يؤذي الآخر .
- والعيون السود غارقة المآق : دليل على شدة الحزن مما أصاب العراق .
- من دل أسباب الذبول على حدائقنا فأرهقها الذبول ؟ : دليل على شدة الحزن على ما حل بالعراق بضرب مفاعله النووي .
- من أثار بكربلاء دمًا طليل ؟ دليل على شدة الحزن لدرجة أن القتلى والجرحى قد قاموا .
- تموز يصرخ يا عراق : دليل على أن الشعب العراقي في محنة عظيمة
- نصيبي في الهوى ألم الفراق : دليل على أن الكثير من أبناء الشعب العراقي قد هربوا أو هاجروا بعيداً عن القهر والظلم في العراق .
- وأنا عليل القلب بالترياق أحلم أن يجيء من العراق : دليل على أن الشاعر يتمنى أن يرى العراق حراً مستقلاً وقد نَعِمَ بالأمن والسلام .
الرمزية في القصيدة :
- زينب : ترمز إلى مدينة القدس .
- أخت زينب : ترمز إلى مدينة بغداد
- تموز : هو إله الخصب عند البابليين ، وهو هنا يرمز للشعب العراقي
- الترياق : يرمز إلى التحرير والأمن والسلام والرد على العدوان .
7- الصور الجمالية:
- أنا عاشق وحبيبتي ليلى المريضة بالعراق : شبه الشاعر مدينة بغداد بفتاة يحبها الشاعر ويهواها ، وشبه ما يعانيه الشعب العراقي في بغداد بمرض هذه الفتاة .
- فتكتَّم الورد الخجول : شبه الورد الذي لم يتفتح بفتاة خجولة أدى بها خجلها إلى عدم الكلام.
- من روى بالحزن غابات النخيل ؟ : شبه الحزن الذي يعانيه أهل العراق بماء غير نقي تُروى به غابات النخيل في العراق .
- من أقلق الأجداث في أرض السماوة : شبه شدة ما يعانيه الشعب العراقي بأنه وصل إلى درجة أنه لم يقلق الأحياء فقط ، بل أقلق أيضاً الموتى في قبورهم .
- جاعت عيون البدر في ليل المحاق : شبه البدر بشخص له عيون ، ثم شبه هذه العيون بشخص آخر يعاني الجوع والحرمان .
- وتصون ماء الوجه : كناية عن المحافظة على شيءٍ من الكرامة .

ثانيًا : من حيث المضمون
1- الفكرة العامة:
حُزن الشاعر وغضبه الشديد بسبب العدوان الإسرائيلي على المفاعل الذري العراقي في بغداد عام 1981 م
2 - الفِكَر الجزئية:
– بغداد تتعرض لعدوان إسرائيلي غاشم يثير الحزن .
– القدس تحزن لما أصاب بغداد .
– حدائق بغداد تحزن بسبب هذا العدوان .
– الغزلان في شطآن دجلة وأشجار النخيل تحزن بسبب هذا العدوان .
- حتى الأموات أصابهم القلق ، والحمام ناح حزناً وألماً .
– الشعب العراقي كله قلق على مصير العراق .
– لم تُعقَد مجالس السمر واللهو حزناً على ما أصاب بغداد .
– النجوم أفلت حزناً على ما أصاب بغداد .
– أكباد العراقيين تتقطع حزناً على ما أصاب بغداد .
– متى سيأتي الفرج والنصر على الأعداء ؟
3 - الحقائق:
- الطيران الإسرائيلي يقوم بضرب المفاعل النووي العراقي عام 1981م
- تموز هو إله الخصب عند البابليين .
- كربلاء مدينة عراقية تقع جنوب بغداد استُشهِد فيها الحسين بن علي رضي الله عنهما .
- من أسواق بغداد سوق باب الطاق .
- تقع بغداد على نهر دجلة .
4- الآراء :
يبدي الطالب رأيه فيما يلي :
- اعتزاز الشاعر بتموز إله البابليين .
- قول الشاعر : " مذ كان الهوى لم أدرِ ما طيبُ العناق " .
5- المواقف :
- موقف الشاعر من قصف المفاعل الذري العراقي .
- موقف الفدس مما حصل في العراق .
- مواقف كل من : حدائق بغداد ـ غزلانها ـ شطآن دجلة ـ نخيل العراق ـ حمام بغداد ، مما حصل للمفاعل الذري العراقي .
- موقف الشعب العراقي من ضرب المفاعل النووي .
- موقف السُّمّار مما حصل للمفاعل النووي العراقي .
6 - القيم والاتجاهات :
- التألم لما يصيب أي جزء في الوطن العربي .
- مساعدة الأقطار العربية لأي قُطر عربي يتعرض للعدوان .
عدم اليأس من النصر مهما ازدادت المحن والخطوب .

ثالثاً : التحليل الأدبي
1- التمهيد:
أ ـ نوع النص:
النص ـ من حيث المضمون ـ من الشعر القومي الذي يتناول إحساس العربي بما يعانيه أخوه العربي في أي قُطر من الأقطار العربية . ومن ناحية أخرى يمكن اعتباره من الشعر الغنائي الذي يقوم على التعبير عن الحالات الوجدانية من عواطف وانفعالات . ومن حيث الشكل ، فالنص من شعر التفعيلة الذي لا يلتزم بالوزن والقافية لكل بيت شعري .
ب ـ صاحب النص:
صاحب النص هو جمال قعوار ، شاعر فلسطيني من شعراء المقاومة ، ولد في مدينة الناصرة بتاريخ 19 / 12 / 1930 م ، وتلقّى تعليمه المدرسي فيها ، ثم تابع دراساته الجامعية حتى حصل على درجة الدكتوراة في اللغة العربية وآدابها . وهو رئيس ( رابطة الكتّاب الفلسطينيين ) ورئيس تحرير مجلة ( المواكب ) .
عمل معلماً للغة العربية في دار المعلمين العرب بحيفا ، ثم التحق بجامعة حيفا وحصل على شهادته الجامعية الأولى " B.A. " في اللغة العربية وآدابها والتربية ، ثم عمل مدرساً للغة العربية فيها .
التحق بالجامعة العبرية في القدس وحصل على شهادة الماجستير " M.A. " في اللغة العربية . التحق بجامعة تل أبيب وحصل على شهادة الدكتوراة وكانت رسالته للدكتوراة في موضوع إعراب القرآن الكريم وعلاقته بعلمي التفسير والنحو .
عمل مدرساً للغة العربية وآدابها في كلية إعداد المعلمين العرب في حيفا وفي جامعة حيفا . وهو الآن يشغل منصب رئيس تحرير مجلة " المواكب " الثقافية ويعيش مع زوجته وأولاده في الناصرة .
يعد من أغزر الشعراء إنتاجاً ، وأجودهم شعراً وقد واكب حركتنا الشعرية والأدبية منذ أواسط الخمسينات ، حيث صدرت مجموعته الشعرية الأولى "سلمى " عام 1956 . ثم أصدر بعد ذلك مجموعات شعرية متعددة ، من مؤلفاته :
سلمى 1956 - أغنيات من الجليل 1958 - الريح والشراع1973 - غبار السفر 1973- أقمار في دروب الليل 1979 - الريح والجدار 1979 - الجدار 1981 - ليلى المريضة 1981 - بيروت 1982 - أيلول 1985 - زينب 1989 - الترياق 1990 - بريق السواد 1992 - لا تحزني 1994 - لوحات غنائية 1995 - مواسم الذكرى 1996 - شجون الوجيب 1998 - قصائد من مسيرة العشق 2000 - عبير الدماء 2001 - في مواسم الضياع 2002 - إعراب القرآن الكريم 1987 - عبير الياسمين 1990 (رواية) - نحو فهم النحو 1994 .
أصدر بالمشاركة مع الشاعر جورج نجيب خليل مجموعة أناشيد مدرسية بعنوان " ألحان الطالب " . وأصدر بمشاركة الدكتور محمود عباسي مجموعة من قصص الشعوب والفولكلور والتراث العربي أُعِدَّت للأحداث وعددها (20) كتاباً .
ج - العصر و البيئة التي ظهر فيها النص:
القصيدة من الشعر الحديث ، نُظِمت عام 1981م ، بعد اتفاقية كامب ديفيد حيث أصبحت أي دولة عربية تُضرَب وتُقصف ، وأكبر دولة عربية لا تستطيع أن تحرك ساكناً بموجب هذه الاتفاقية . وكان هذا مما شجع إسرائيل على ضرب المفاعل الذري العراقي دون أن تحسب للعرب حساباً .
د- مناسبة النص:
بعد العدوان الإسرائيلي على المفاعل الذري العراقي في بغداد عام 1981م ، ثارت في نفس هذا الشاعر غضبة شديدة على الغطرسة الإسرائيلية ، فعبَّر عن غضبه بهذه القصيدة ، مستوحياً عنوانها من بيت شعر لمجنون ليلى :
يقولون ليلى في العراق مريضةٌ فيا ليتني كنتُ الطبيبَ المداويا
وليلى المريضة في القصيدة رمز لبغداد ، والمقصود بالمرض العدوان وويلاته .
2- تحليل المضمون تحليلاً أدبيًا :
أ ـ الموضوع و أهميته :
يتحدث النص عن مشاعر عربي فلسطيني تجاه ما وقع للعراق الشقيق من قصف لمفاعله النووي عام 1981م بواسطة الطائرات الإسرائيلية . وهذا الموضوع يفترض أن يشكل أهمية بالغة لدى كل عربي ، وخصوصاً الشعب الفلسطيني ؛ لأن قوة أي دولة عربية يشكل قوة لباقي الدول العربية وخصوصاً للشعب الفلسطيني ، والاعتداء على العراق بمثابة الاعتداء على أي دولة عربية ، ولكن هل من معتبِر ؟!
ب ـ الأفكار وترابطها:
لو طالعنا القصيدة ، ولاحظنا أهم الأفكار التي تناولتها ، والتي يذكرها الشاعر بصورة رمزية ، لوجدنا أنها تدور في مجملها حول ما تعرَّض له العراق عام 1981م من قصف لمفاعله الذري ، والحزن الذي أصاب كل شيء في العراق بسبب هذا الحادث المؤلم ، والحزن الذي أصاب فلسطين أيضاً لهذا الحدث الجلل ، والتمني أن يتم الأخذ بالثأر من العدو الصهيوني الذي أقدم على هذا العمل .
فالأفكار مترابطة إلى حد كبير جداً ، كم أنها جاءت في مجملها ـ وليس في تفاصيلها ـ متسلسلة : الإشارة إلى الحادث وعلاقة الشاعر به ـ تصوير الحزن الذي حل بكل شيء في العراق بسببه ـ التمني بعودة الكرامة التي أُهدِرَت . ولكن في تصوير الحزن الذي عم أنحاء العراق يسلك الشاعر ما يشبه تداعي الأفكار بحيث يمكن تقديم بعض الأفكار الجزئية في هذا المجال دون أن يحدث خلل في بنية القصيدة .
ج ـ عمق المعاني :
تتسم القصيدة بعمق المعاني وعدم السطحية ؛ فهي تشتمل على جوانب عاطفية وفكرية عديدة كحب الوطن ، والألم لم يصيبه ، وفد عبّر الشاعر عن هذه المعاني بصور تعبيرية عميقة ومؤثرة ، فالعيون السود غارقة المآق ، والحدائق أرهقها الذبول ، وغابات النخيل قد رويت بالحزن بدلاً من الماء ، وتموز يصرخ يا عراق .
د ـ سمو المعاني:
تدعو القصيدة إلى عدد من المعاني السامية مثل حب الوطن ، والتألم لما يصيبه من مكروه ، والرغبة في تقدمه وازدهاره .
هـ شمول المعاني:
يدور النص حول واقع يمكن أن يتعرض له أي بلد عربي أو إسلامي ، من اعتداء عليه ، سواء من إسرائيل أو غيرها من الدول الاستعمارية ، وهو ما حصل فعلاً بعد ذلك .
و ـ جِدَّة المعاني وأصالتها:
وظف الشاعر كثيراً من المعاني التي وردت إما في أشعار عربية سابقة ، وأغانٍ شعبية معروفة . ومن ذلك :
1- قول الشاعر :
أنا عاشقٌ وحبيبتي ليلى المريضة في العراق
وهو مأخوذ من شعر مجنون ليلى الذي يقول :
يقولون ليلى في العراق مريضةٌ فيا ليتني كنتُ الطبيبَ المداويا
2- قول الشاعر :
يا أخت زينب والعيون السود غارقة المآق
وهو مأخوذ من أغنية لفيروز تقول فيها :
يا أخت زينب لو تدرين ما فعلت عيناكِ بي لتولَّى قلبُكِ الوجِلا
3- قول الشاعر :
من هاج نائحةً بباب الطاق
وهو مأخوذ من شعر المنازي الذي اشترى الحمامة وأطلقها ، ويقول :
ناحت مطوقةٌ بباب الطاقِ فجرت سوابقُ دمعيَ المُهراقِ
فشريتُها لما سمعتُ حنينها وعلى الحمامةِعدتُ بالإطلاقِ
4- قول الشاعر :
مذ كنتُ مذ كان الهوى لم أدرِ ما طيبُ العناق
وهو مأخوذ من شعر أحمد شوقي في مدينة زحلة اللبنانية ، وقد غناها محمد عبد الوهاب :
لم أدرِ ما طيبُ العناق على الهوى حتى ترفَّق ساعدي فطواكِ
وهذا لا يمنع من وجود بعض المعاني المستحدثة في القصيدة مثل : ري غابات النخيل بالحزن ، وتصوير أسباب الذبول شخصاً تائهاً ويسأل الشاعر عمن دلّه على حدائقنا .
ز ـ العاطفة:
تسيطر على القصيدة عاطفة حزن عميق على ذلك الحادث الجلل الذي يمثل اعتداءً على كرامة الأمة ولا أحد من العرب يحرك ساكناً . وقد اتسمت هذه العاطفة بالصدق والعمق، ونلمس ذلك واضحاً من كثير من الألفاظ والعبارات في القصيدة مثل : العيون السود غارقة المآق ـ من روى بالحزن غابات النخيل ـ من هاج نائحً بباب الطاق ـ وتوجع السُّمّار ـ قروح أكباد ـ وأنا عليل القلب .

ح - الخيال:
أبرز ما يتجلى الخيال في إضفاء المشاعر الإنسانية على الجمادات والحيوانات والطيور ، وقد ظهر ذلك بوضوح في القصيدة فمثللاً : قطر الندى يشتاق ( واشتاقها قطر الندى ) ، والأجداث تقلق ( من أقلق الأجداث في أرض السماوة ؟ ) ، وتمو يصرخ ( توز يصرخ يا عراق ) ، وعيون البدر تجوع ( جاعت عيون البدر في ليل المحاق ) .

3- تحليل الشكل تحليلاً أدبيًا:
أ ـ الألفاظ:
جاءت ألفاظ القصيدة سلسة ، تتسم بالوضوح والبساطة ، مع كونها قوية متماسكة تؤثر في النفس وتثير شجونها وأحزانها ، والسمة الغالبة على هذه الألفاظ هي سمة الحزن والألم والحسرة .
ويلاحظ على هذه الألفاظ أيضاً ما يلي :
1- تسكين أواخر بعض الألفاظ ، مثل : في العراقْ ـ غارقةُ المآقْ ـ فأرهقها الذبولْ ـ فتكتَّمَ الوردُ الخَجولْ ـ غاباتِ النخيلْ ـ في ليلِ المحاقْ . . . إلخ .
2- عدم موافقة القواعد النحوية أحياناً ، مثل : من أثار بكربلاء دماً طليل ( الصحيح : طليلاً)
ب ـ التراكيب :
جاءت تراكيب القصيدة فصيحة سلسة لا يتعثر فيها اللسان ولا الذوق ، ولا تقع فيها على تنافرفي الألفاظ ، أو غموض في المعنى ، مع استخدام التقديم والتأخير أحياناً مثل :
- من روى بالحزن غابات النخيل ؟ ( من روى غابات النخيل بالحزن )
- من أثار بكربلاء دماً طليل ؟ ( من أثار دماً طليلاً بكربلاء )
ويلاحظ أيضاً أن الشاعر لم يستخدم ـ إلا نادراً ـ التراكيب اللغوية المكونة من فعل أو مصدر أو أحد المشتقات مع حرف جر ، وما ورد في هذا المجال خمسة تراكيب هي : دلَّ على ـ روى بـِ ـ تلقي في ـ أحلُمُ بـِ ـ يجيء من
ج ـ الأسلوب:
تميز أسلوب الشاعر في هذه القصيدة بما يلي :
- غلبة العاطفة على القصيدة كلها .
- الاعتماد كثيراً على التشبيهات والاستعارات .
- بساطة الأسلوب والبعد عن وعورة الكلمات والتراكيب والمصطلحات .
- الإكثار من أسلوب الاستفهام في القصيدة ( ثماني مرات ) ، في حين خلت القصيدة من أسلوبي الأمر والنهي .
رابعاً : أبعاد جديرة بالاهتمام
أ _ البعد الثقافي والاجتماعي :
- السمر في الليل على نغمات الأوتار .
- استخدام أسماء من التراث الأدبي : ليلى ـ زينب .
ب _ البعد الوطني والقومي :
- حب الوطن وتمني ازدهاره وتقدمه .
- الألم لما يصيب الوطن من مصائب ,
- تألم أي جزء من الوطن العربي لما يصيب أي جزء آخر .
ج _ البعد العلمي والتكنولوجي :
- المفاعل النووي العراقي للأغراض السلمية .
- تقنية ضرب هذا المفاعل دون تسرب الإشعاع للمنطقة .
د _ البعد التاريخي والجغرافي :
- تموز إله البابليين .
- موقعة كربلاء التي استُشهد فيه الحسين رضي الله عنه .
بغداد ـ القدس ـ كربلاء ـ السماوة ـ نهر دجلة ـ باب الطاق
هـ البعد الديني والوجداني :

جمعة أبوعودة 03-05-2011 03:34 AM

العدد و تمييزه / شرح و ملفات بوربوينت

جمعة أبوعودة 03-05-2011 03:39 AM

مرشد المعلم في اللغة العربية ملف بوربوينت شامل

طرق تدريس لكل الفروع و فيها تدريس النصوص

ام ايئم 03-05-2011 03:01 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....
اهدي رائحةً عطرة الى كل اعضاء المنتدى..
وبعد. اريد شرح قصيدة الى امي للشاعر محمود درويش
ولكم اجمل التحيات

عاشقة الايام 03-05-2011 09:35 PM

لو سمحتم بدي ورقة عمل عن درس بنت الشاطئ الفصل التاني للصف التاسع يا ريت بسرعة ولكم الاجر ان شاء الله

نور غانم 03-05-2011 10:21 PM

لوسمحتم بدي شرح عربي ثامن ف2

ياسمين الحلو 03-05-2011 11:01 PM

لو سمحتو اريد تحضير نص رسالة الى صديق قديم للصف التاسع

جمعة أبوعودة 03-06-2011 04:29 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسمين الحلو (المشاركة 2810930)
لو سمحتو اريد تحضير نص رسالة الى صديق قديم للصف التاسع

تحضير عربي جديد للصف السابع والتاسع الاعدادي

جمعة أبوعودة 03-06-2011 04:35 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاشقة الايام (المشاركة 2810634)
لو سمحتم بدي ورقة عمل عن درس بنت الشاطئ الفصل التاني للصف التاسع يا ريت بسرعة ولكم الاجر ان شاء الله

بنت الشاطئ
أولاً: الشكل
§ المفردات:
العصامية – دائب – يربو – تبوأت – طموح – جَلَد – المرموقين – تُجالس – تحرز – أهَّلها – تفتر – حفيظة – طفقت – هِمَّة – كَلَّ – يستشفّ – استحوذ – ينمُّ – النوازل – تحيق – غِمار – سجالات – الجأش – الجائشة – المساومة – نهلت – تماري – يناهز.

§ التراكيب:
أقبل على – يربو على – تتلمذ على – نشأ في – عاد إلى – تفتَّح على – التحق بِـ – سعى إلى – حفاظاً على – معتمدة على – تتقدم لِـ – تجلس على – على الرغم من – تشجيعها على – خوفاً من – تخرجت في – حصلت على – تزوجت من – حظيت بِـ – مواظبة على – تُرجم إلى – يتكون من – يركن إلى – تتصف بِـ – استحوذ على – ينمُّ عن – الحزن على – تعاني من – السبيل إلى – امتازت بِـ – النفاذ إلى – المساومة على – نهلت من – أمعنت في – تميز بِـ – تسكت على – حِقَْد على – تتفانى في – تتعالى على – مشيدين بِـ.

§ ضبط بنية الكلمات:
جَلَدِها ( بفتح الجيم واللام وكسر الدال) – دُمياط ( بضم الدال) – أهَّلَها ( بتشديد الهاء) – لا تفتُر ( بضم التاء الثانية) – بِمُوجِبِها ( بضم الميم وكسر الجيم) – كَلَّ ( بفتح الكاف وفتح اللام المشدَّدة) – حَسَبَ ( بفتح الحاء والسين والباء) – يركَن (بفتح الكاف) – الأدبيّ ( بتشديد الياء) – تراجِم ( بكسر الجيم) – يَنِمَّ ( بكسر النون) – المَعَرَّي ( بفتح الميم والعين).

§ الأساليب اللغوية:
à التفضيل:
- فهي خير قدوة للمرأة العربية المعاصرة.
- في دمياط عاشت صباها وأجمل أيام حياتها.
- من أشهر كتب بنت الشاطئ التفسير البياني للقرآن الكريم.
- فكان لذلك أعمق الأثر في أسلوبها الشائق.
à النفي:
- لم تيأس أو تتراجع.
- تجاوزتها بهمَّة لا تقتر وعزيمة لا تلين.
- لم تشغلها مسؤولياتها في بيتها عن طلب العلم.
- لا تقبل المساومة على مبادئها وقناعاتها.
- فلا تتعالى عليهم بعلمها.
à التوكيد:
- فقد امتازت بالربط بين الدين والواقع.
- قد حظيت في أثناء مسيرتها العلمية بمكانة رفيعة.
- فقد خطَّتها في كتابها على الجسر.
- فلزمت بيتها تجالس الكتب وتلتهمها التهامًا . ( توكيد بالمفعول المطلق )
à القصر:
- فما كلَّ عزمها ولا جفَّ قلمها إلا حين فاضت روحها إلى بارئها.
- السبيل إلى إنقاذها لا يكون إلا بالعلم وإصلاح المجتمع.
- لتثبت أن صلاح الأمة لا يكون إلا في صلاح أخلاقها.
à الشرط:
- من تأمَّل كتبها عرف مقدار جهودها في الجمع والتحقيق والتأليف.

§ الأنماط اللغوية:
- على الرغم من ...... لم ...... .
( على الرغم من العوائق التي اعترضت سبيلها لم تيأس أو تتراجع).
- لم يكد ...... حتى ...... .
( لم تكد تمضي سنتان حتى حصلت على الماجستير في الآداب).



§ دلالات الألفاظ والعبارات:
- فلزمت بيتها تجالس الكتب وتلتهمها التهاماً: دليل على شدة حبها للعلم والتعليم ، كما أنَّ ذلك دليل على أنَّ من يصمم على تنفيذ شئ لا تعيقه عوائق.
- و تجلس عل مقاعد قسم اللغة العربية في كلية الآداب: دليل على أنها قُبلت للدراسة في هذا القسم.
- وكان لأمها فضل عظيم في تعزيز طموحها وتشجيعها على تحقيق هدفها: دليل على أنَّ للأم دوراً عظيماً في النهوض بأبنائها, وبالتالي ضرورة توعية الأمهات لأدوارهن في هذا المجال.
- كانت في سجالاتها الفكرية قوية الحجة, سريعة النفاذ إلى عقول الآخرين: دليل على تميُّزها وقوة تأثيرها في الآخرين وإقناعهم بالأدلة الواضحة.
- أمعنت النظر في الأدب العربي: دليل على أنها درست الأدب العربي دراسة متأنية
فاحصة.

§ الصور الجمالية:
à فلزمت بيتها تجالس الكتب وتلتهمها التهامًا:شبَّه الكاتب الكتب بشخص تجلس معه بنت الشاطئ وتأخذ عنه العلم والمعرفة، كما شبَّه الكتب بالطعام اللذيذ، وشبَّه شدة إقبالها على دراسة هذه الكتب بالتهام هذا الطعام اللذيذ التهامًا.
à فحققت نجاحًا مهَّد أمامها الطريق لتطأ قدماها عتبات جامعة القاهرة: تصَّور الكاتب أن هناك طريقًا صعبًا وشاقًا يوصِّل إلى باب الجامعة، وشبَّه النجاح الذي حققته بنت الشاطئ بشخص قوي قام بإزالة كل العقبات والصعاب من ذلك الطريق فأصبح ممهَّدًا لتسير فيه وتدخل الجامعة.
à وعلى الرغم من العوائق التي اعترضت سبيلها لم تيأس أو تتراجع بل تجاوزتها: شبَّه الصعوبات التي واجهت بنت الشاطئ في حياتها بعوائق وعقبات في الطريق التي تسلكها، وشبَّه تغلُّبها على تلك الصعوبات بإزالة تلك العوائق.
à فما كلَّ عزمها، ولاجفَّ قلمها إلا حين فاضت روحها إلى بارئها: شبَّه عزم بنت الشاطئ بإنسان لم يتعب ولا يتعب، وعبَّر عن عدم تركها الدراسة والتأليف بعدم جفاف قلمها. وشبَّه خروج روحها بالماء الذي يفيض تاركًا النبع الذي خرج منه .
à خاضت بنت الشاطئ في ميدان المقالة غمار معارك فكرية كثيرة: شبَّه الكاتب المساجلات والمجادلات الفكرية عبر المقالات بالمعارك الحربية التي يحاول كل طرف الانتصار فيها.
à لا تقبل المساومة على مبادئها وقناعاتها: شبَّه التنازل عن المبادئ بسبب من الأسباب بالمساومة على البضائع في السوق، فالبائع متلهف على بيع بضاعته مقابل الحصول على أعلى ثمن.
à نهلت بنت الشاطئ من معين القرآن الكريم: شبَّه الكاتب القرآن الكريم بالنبع الصافي، وشبَّه ما تعلمته بنت الشاطئ من القرآن الكريم بما شربته من ذلك النبع الصافي حتى الارتواء.
à تفتَّحت مواهبها: شبَّه الكاتب المواهب بالزهور التي تتفتح.
à تذوقت روعة أساليبه: صَوَّر الكاتب أساليب القرآن الكريم بطعام لذيذ تذوقته بنت الشاطئ.
ثانيًا: المضمون
§ الفكرة العامة:
ترجمة موجزة لسيرة الأستاذة الجامعية عائشة عبد الرحمن ( بنت الشاطئ).

§ الفِكَر الجزئية:
- نبذة مجملة وتعريف ببنت الشاطئ.
- مولدها ونشأتها وطفولتها.
- عزيمة قوية تواجه التحديات.
- دراستها العليا وأعمالها في تلك الفترة.
- المناصب التي تقلَّدتها والأوسمة والجوائز التي حصلت عليها.
- مؤلفات بنت الشاطئ ومجالاتها.
- أشهر كُتب بنت الشاطئ.
- أهم دراساتها الأدبية.
- أهم مقالاتها.
- تأثرها بالقرآن الكريم ( منابع ثقافة بنت الشاطئ).
- من صفات بنت الشاطئ.

§ الحقائق:
- عائشة عبد الرحمن أستاذة جامعية ومفكرة وأديبة.
- مولد عائشة في دمياط في السادس من تشرين الثاني سنة 1912م.
- ألَّفت بنت الشاطئ ما يربو على أربعين كتابًا.
- تتلمذ على يد بنت الشاطئ عدد من المفكرين والعلماء.
- تخرجت بنت الشاطئ من جامعة القاهرة سنة 1939م.
- تزوجت بنت الشاطئ من أستاذها أمين الخولي.
- أنجبت ثلاثة أولاد.
- حصلت على الماجستير سنة 1941م.
- حصلت على الدكتوراة سنة 1950م.
- تبوأت بنت الشاطئ مناصب جامعية عديدة.
- نالت بنت الشاطئ أوسمة وجوائز تقديرية .
- توفيت في الأول من كانون الأول سنة 1998م.
- تُرجِم بعض كتبها إلى لغات أخرى مثل الإنجليزية والفرنسية والروسية.
- من كتب بنت الشاطئ التفسير البياني للقرآن الكريم.
- لبنت الشاطئ دراسات أدبية كثيرة ومجموعات قصصية.

§ الآراء:
- تتصف بنت الشاطئ بالموضوعية في الدراسة والتحليل.
- السبيل لإنقاذ المرأة لا يكون إلا بالعلم وإصلاح المجتمع.
- حق المرأة في التعليم.
- تلمذة رجال على أيدي نساء ( كما حدث لبنت الشاطئ).

§ الشخصيات:
بنت الشاطئ – والدها – جدها – أمها – أمين الخولي – طلاب بنت الشاطئ .

§ المواقف:
- موقف والد بنت الشاطئ من تعليمها.
- موقف بنت الشاطئ من التعليم.
- موقف أم بنت الشاطئ من تعليم ابنتها.
- موقف بنت الشاطئ من قضايا الفلاحين..
- موقف بنت الشاطئ من التأليف.
- موقف بنت الشاطئ من التقاليد الاجتماعية السائدة.
- موقف بنت الشاطئ من تعليم المرأة.
- موقف بنت الشاطئ من الإسلام.
- موقف بنت الشاطئ من اللغة العربية وتراثها.
- موقف بنت الشاطئ من الظلم.
- موقف بنت الشاطئ من طلابها.

§ المفاهيم:
باحثة – مفكرة – أديبة – عصامية – التعلُّم الذاتي- الليسانس – الماجستير – الدكتوراة – التقاليد الاجتماعية – التفسير – السيرة – التراجم – الأدب – التاريخ – العلم – الإبداع – سرعة البديهة – الشجاعة – الحق – الظلم – التواضع – الوفاء – التفاني – الحقد – الضغينة.

§ المبادئ ( العلاقة بين مفهومين أو أكثر):
- حرمها والدها من تحقيق طموحها حفاظًا على التقاليد الاجتماعية.
- وهي في تراجمها تجمع بين الأدب والتاريخ والعلم والإبداع.
- كانت سريعة البديهة فصيحة اللسان شجاعة في إبداء الرأي.
§ القيم والاتجاهات:
- الاعتماد على النفس مع العزيمة والإصرار لتحقيق الآمال.
- تنشئة الأبناء وتوجيههم الوجهة السليمة.
- طلب العلم من المهد إلى اللحد.
- إصلاح الأخلاق كسبيل لإصلاح الأمة.
- الدفاع عن الإسلام واللغة العربية.
- تعليم الفتاة.
- عدم السكوت على الباطل.
- التحلي بالأخلاق الحميدة.
- المثابرة في طلب العلم.

جمعة أبوعودة 03-06-2011 04:49 AM

تدريبات على نص إلى أمي الصف الثامن و نص لديني الصف التاسع ف2

كرماوية وافتخر 03-07-2011 09:30 PM

ساعدوني ,,,
 
لو سمحتو بدي موضوع تعبير عن الارد لا يتجاوز 15 سطر بالاستعانة بالعناصر التاليه ...

1 _ الارض نبع خير وعطاء

2 _ مظاهر الارض الطبيعية _سهول وجبال ...

3 _ جمال الارض الطبيعي

4 _ الواجب فعله للارض من اجل الحفاط عليها


الله يخليكم بدي اياه ضروري


الساعة الآن 12:04 PM بتوقيت القدس

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO
SEO by FiraSEO v3.1 .دعم Sitemap Arabic By